الثلاثاء, مايو 21, 2024
اعلان
  • مباريات الأمس
  • مباريات اليوم
  • مباريات الغد
جميع المباريات
اعلان

أحدث الأخبار

اعلان
الرئيسيةرياضات اخرىعقوبة الإعدام تواجه 7 مسئولين رياضيين في تونس بعد واقعة "حجب العلم"

عقوبة الإعدام تواجه 7 مسئولين رياضيين في تونس بعد واقعة “حجب العلم”

شوووت – تواصلت أزمة “حجب العلم التونسي” في إحدى المنافسات الرياضية بمسبح رادس، في السيطرة على الشارع التونسي خاصة بعد توجيه العديد من التهم لمسؤولي اتحاد السباحة و المدير العام للوكالة الوطنية لمكافحة المنشطات.

وأثار إخفاء العلم التونسي خلال إحدى المنافسات، بموجب عقوبات الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات، غضب رئيس الدولة، قيس سعيد، الذي أدان “الجريمة الشنيعة على حد وصفه”.

وتم اعتقال رئيس الاتحاد التونسي للسباحة والمدير العام للوكالة الوطنية لمكافحة المنشطات وسبعة أشخاص آخرين تم فصلهم مؤخرا من قبل وزارة الشباب والرياضة، بعد أن تم اعتقالهم يوم السبت 11 مايو ووضعهم رهن الاحتجاز على أن يتم التحقيق القضائي معهم بعد إخفاء العلم التونسي خلال حدث رياضي.

وقال محمد الصادق الجويني، الناطق الرسمي باسم محكمة بن عروس في تونس ، في تصريح لصحيفة لوموند إنه تم توجيه تهم “التآمر على الأمن الداخلي للدولة” إلى الرجال التسعة بالإضافة للاعتداء العلني على العلم التونسي و التحريض على الحكومة و إثارة الفوضى أو القتل أو النهب على الأراضي التونسية”

وأضاف الجويني، أن هذه التهم تجعلهم يواجهون عقوبة الإعدام.

وكانت الأزمة قد اندلعت في 30 أبريل الماضي، عندما أصدرت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات عقوبات فورية بسبب عدم امتثال الوكالة المحلية للمنشطات في تونس لمواثيق الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات”.

وعلى الرغم من التحذير الذي صدر في نوفمبر2023، لم تقم تونس بتحديث تشريعاتها خلال الأشهر الأربعة المخصصة ومن بين العقوبات التي اتخذتها الوكالة العالمية، تم منع تونس من تنظيم الأحداث الرياضية الكبرى ولن يتم رفع علمها في الأحداث الرياضية الدولية ، بما في ذلك الألعاب الأولمبية والألعاب البارالمبية التي ستقام في باريس خلال فصل الصيف.

اعلان
أخبار متعلقة

أحدث الأخبار

فيديوهات شوووت

البومات الصور